الجمعة , 17 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

الوف المصريين يتدفقون الى الشوارع والشرطة تستخدم قنابل مسيلة للدموع

القاهرة (رويترز) – تدفق ألوف المصريين الى الشوارع يوم الثلاثاء مرددين هتافات ضد الرئيس حسني مبارك استجابة لما سماه نشطاء الانترنت “يوم الغضب” استلهاما لاحتجاجات التونسيين التي أسقطت رئيسهم زين العابدين بن علي هذا الشهر.

ودعا النشطاء الى الاحتجاج على الفقر والبطالة والقمع واختير له يوم عطلة رسمي بمناسبة عيد الشرطة.

وتحولت مظاهرات في العاصمة ومدن الاسكندرية والمنصورة والسويس الى مسيرات انضم لها مواطنون عاديون.

وهتف متظاهرون أمام دار القضاء العالي بوسط العاصمة قائلين “يسقط يسقط حسني مبارك” وكان يحيط بهم طوق من أفراد الشرطة. وتم تشديد الاجراءات الامنية في أنحاء القاهرة حتى لا تجتذب الاحتجاجات أعدادا كبيرة.

لكن ما يصل الى ألفي محتج طافوا بشوارع وسط المدينة.

وهتف المتظاهرون أمام دار القضاء العالي قائلين “يا جمال قول لابوك كل الشعب بيكرهوك” في اشارة الى جمال مبارك نجل الرئيس المصري حسني مبارك والذي يعتقدون انه يجري اعداده لتولي الرئاسة خلفا لوالده البالغ من العمر 82 عاما.

ومظاهرات يوم الثلاثاء اختبار لما اذا كان بامكان النشطاء تحويل رسالتهم عبر الانترنت الى واقع في الشوارع.

وفي مدينة السويس احدى مدن قناة السويس شارك مئات الاشخاص في مظاهرة رددوا خلالها هتافات تقول “بن على بيناديك.. فندق جدة مستنيك” في اشارة الى هروب الرئيس التونسي من بلاده الى مدينة جدة السعودية في وجه مظاهرات احتجاج عنيفة.

وقال شاهد من رويترز ان مواطنين عاديين انضموا للنشطاء ورددوا هتافات من بينها “حسني حسني حسني بيه كيلو اللحمة ب 100 جنيه” في اشارة الى غلاء الاسعار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*