الجمعة , 24 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

بالرصاص الحي والقنابل الشرطة تفرق معتصمي ميدان التحرير

شنَّت الأجهزة الأمنية هجمة شرسة على المعتصمين في ميدان التحرير، في الدقائق الأولى من صباح اليوم الأربعاء 26 يناير 2011م؛ لمحاولة تفريقهم واستخدمت في ذلك الرصاص الحي والمطاطي والقنابل المسيلة للدموع.

كما لجأت إلى اجتياح جموع المتظاهرين بمدرعات الأمن المركزى، وقام المئات من عساكر الأمن المركزى برشق المعتصمين بالحجارة، وضربهم بالعصيان، وتفريقهم برشاشات المياه الكبريتية.

ونتيجة لاستخدام عشرات القنابل المسيلة للدموع وقعت حالات إغماءات كثيرة بين أفراد المعتصمين، كما وقع عشرات المصابين بجروح متفرقة فى أجزاء أجسامهم نتيجة تعرضهم للضرب المبرح.

كما أن قوات الشرطة حاصرت المستشفيات القريبة من موقع المظاهرة للإمساك بالجرحى!!

كما شنَّت حملة اعتقالات عشوائية طالت العشرات، الذين تم احتجازهم في عربات الترحيلات والأمن المركزي وترحيلهم إلى أماكن مجهولة.

وامتدت سحب الدخان الناتج عن قنابل الغاز إلى داخل محطات مترو الأنفاق؛ الأمر الذي أصاب الركاب بحالات اختناق، وحاولوا الخروج إلى الشارع مرةً أخرى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*